الثلاثاء، 22 مايو، 2007

لأنها تدخن كثيرا وتحب عصير المانجو ومحمود درويش


جلستُ بانتظارها

وجلستْ بانتظاري

أعدتْ لي قهوة

وأعددتُ لها نبيذا أحضره لي صديق مشترك

لم يعلم أننا سنشربه سويا

حين دخلتْ حمامها

دخلتُ حمامي

تذكرتني حين بلل الماء مناطق شهوتها

وتذكرتها وأنا أجفف مناطق شهوتي

أعدَّتْ فراشها

وأعددتُ فراشي

أجَِّلتُ وضع العطر حتى يقترب الموعد

وأسرفت هي في وضع عطرها

فوق العنق وبين النهدين

أدارت موسيقى شرقية

وأدرتُ موسيقى غربية

رقصتْ بهدوء

ورقصتُ بعنف

حددتُ لها ساعة ستأتي خلالها

واستراحت هي حين رأت أن أمامي
ستين دقيقة

خلعتْ ملابسها وسارت عارية

وخلعتُ ملابسي وسرت عاريا

وحين دقت الساعة معلنة

مرور خمس ساعات بعد الموعد

جلستْ بانتظاري

وخرجت أنا لموعد على المقهى

مع صديق مشترك

يحب أن يهدي نبيذا لأصدقائه

وقلت: ربما تجيء

هناك 26 تعليقًا:

سهــى زكــى يقول...

لم يأتى ولن ... العنوان دا مش بيفكرك بحاجة ... انت ايه يا محمد غاوى نصوص موازية ولاأيه ... لكن دا ميمنعش ان الفكرة حلوة اوى وفعلا قدرت تعمل بيها علاقة جميلة بقصة وئام معرفش قاصد ولا مش قاصد بس مقلب سخن جامد جدا ....

سهــى زكــى يقول...

معلش يامحمد نسيت اسألك سؤال ... أنت مرحتش لأنها تدخن كثيرا وتحب عصير المانجو ومحمود درويش

محمد صلاح العزب يقول...

ازيك يا سهى
انتي اللي خيالك واسع يا سهى والموضوع خارج إطار النصوص الموازية
والمقالب
دي حالة
وخلي سؤالك التاني بدون تعليق

Nani يقول...

السلام عليكم
اطلعت على معظم المدونات اللي هنا، جميلة وطرحها للحظات ومواقف ممكن تحصل او حصلت فعلا لاي واحد فيناباسلوب يشدك ليها، مهياش معقدة ولا تافهة لكن بسيطة وفعالة وهو ده اللي مطلوب على فكرة انا قريت سرداب طويل كاملة، وفكرتني القصة دي بناس اعرفهم كتير. الى الامام محمد ربنا يوفقك

إسكندريلا يقول...

الحفل القادم لاسكندريلاّ يوم 11/6/2007 بالجامعة الأمريكية
اسكندريلاّ موجودة على مسرح الجنينة يوم الجمعة 29 يونيو من9-10 مساءا
المكان: حديقة الأزهر طريق صلاح سالم الدراسة
جميع العروض مجانية بخلاف تذكرة دخول الحديقة

محمد صلاح العزب يقول...

ازيك يا ناني
انتي مناضلة يا بنتي
أشكرك على كلامك الجميل ومرحبا بك صديقة عزيزة

Lemonada يقول...

يعني شكلو بحاول اكون اول معلقة بس مش بينفع

امتزاج جميل في المكانين
انا بحب جدا طريقة شرحك ووصفك للمكان بحسسني كاني عايشة في القصة

بس زعلانة منك لي هية مش بتحب ليمونادة وبتحب المنجا؟

:)

نفسنا يقول...

تم أفتتاح العدد الأول من مجلة نفسنا
نتمنى منكم زيارتنا

مروة ابوضيف يقول...

النهاية جميلة اوي اوي الانتظار المفتوح بدون اسباب و عجبني اكتر التناقض و التضاد اللي بينهم طيب ليه اتنين بالتناقض ده يفكروا يتقابلوا اصلا؟؟:)
القصة جميلة اوي اوي يا محمد
كالعادة يعني

Lemonada يقول...

عاوزك تشوف حاجة على المدونة بتاعتي

بانتظار مرورك

محمد صلاح العزب يقول...

ازيك يا مروة
ليكي وحشة
بفتح الواو
اللي هي المدام بتاعت الوحش
شكرا على الكلام الجميل
بس على فكرة ده مش تناقض
ده توحد

محمد صلاح العزب يقول...

الرائعة ليمونادة كتبت كلام جميل عن رواية وقوف متكرر
وده معناه اني بقيت متصيت في الأردن الشقيقة كمان
روحي يا شيخة ربنا يعلي مراتبك
انتي عارفة لو كل الأردنيين زيك كده كان الأخ مصطفى كامل قال
لو لم أكن مصريا لوددت أن أكون أردنيا

مروة ابوضيف يقول...

محمد صلاح العزب said...
ازيك يا مروة
ليكي وحشة
بفتح الواو
اللي هي المدام بتاعت الوحش
شكرا على الكلام الجميل
بس على فكرة ده مش تناقض
ده توحد



يعني كده النهاية انتصار التوحد علي اي احتمالات او احلام اخري
اسفة للفهم البطئ
:)

sherifmegid.blogspot.com يقول...

الصديق العزيز محمد عايز اقولك اني من عشاق القصص القصيره جدا وشايف ان القصتيين دول جمديين جداووفعلا همه حاله خاصه ومختلفه عن شغلك السابق وياريت توالي نشر هذه القصص في المدونه

Lemonada يقول...

متشكرة على كلامك الجميل
والكلام الي قلتو عن الرواية مش كفاية
اتمنى اني لسة مش قارئها يقرئها

بس انت لازم تعمل على توزيعها في الوطن لعربي بشكل اكبر

بالتوفيق

REEMOO يقول...

مميزه
لكن بنفس المنظور المعتاد لقصصك يا محمد
نفسى اشوفك قصه بس تكون بمنظور مختلف عن (أساسك)0
تحياتى

nour يقول...

ahaaaaaaaaaaa
:))))))))))))
دى ابتسامه خبيثه
انا مش هقول حاجة مدام سهى قالت اللى انا عايزة اقوله
:))
بس طبعا حلوة جدا كالعادة

محمد صلاح العزب يقول...

مروة أبو ضيف
منورة يا مروة يا ستي انتي فهمك سريع جدا
بس في نوع من النصوص بيودي تفكيرنا لمناطق قريبة مننا احنا
عموما زيارتك المتكررة بتبسطني

محمد صلاح العزب يقول...

الكاتب الهايل شريف عبد المجيد
منورنا يا معلم
وشكرا على كلامك الجميل

محمد صلاح العزب يقول...

ليمونادة
ازيك يا قمر
انا اللي متشكر وهنشر كلامك انتي ووئام عن الرواية

محمد صلاح العزب يقول...

ريمووووو
انتي اللي مميزة
وحلو السيم ده

محمد صلاح العزب يقول...

نور
تسعدني ابتسامتك الخبيثة
وخليكي انتي ومدام سهى مع بعض
وابقوا قابلوني لو فلحتوا
شكرا يا نور على موضوع كالعادة ده

هدى يقول...

عجبتني

وجدا

كنت حاسة من الاول ان المعاد هيفوت

او سيكون الانتظار هو مصيريهما معا

....

تحياتي

محمد صلاح العزب يقول...

ازيك يا هدى
شكرا
ويعجبني توقعك

we2am يقول...

saba7o ya za3em :)
eh ya 3am el2l2 elle enta 3amlo fel blogs dah?? :)
la2 bs gamda...w waq3ya gedan..sebk mn elnas elfadya b2a bta3t enta 2olt w heya 2alt welkalam dah..enta katb mohm w ma3rof w msh me7tag aslan l2y kalam mn ay 7ad by7wel ye6l3 weg.het nazro 3la ktafk..enta 3azem yabne :)

يوسف يقول...

منك لله يا وئام ، أنا لو منه انتحر أيه يا بنتي مدافع رشاشة :)
سكتي دهرا وكتبتي عبراً والحدق يفهم
يا أحلى عين يا وئام
حبي
يوسف