الخميس، 17 أبريل، 2008

التوقيع في بعض الروايات يعني ضرب إسفين بين اثنين



حفل توقيع

مصر الجديدة تختلف تماما عن مصر القديمة.. الأولى بها مكتبة "ديوان" والثانية ليس بها.. هل فكر أحدكم أن يرفع سماعة الهاتف ويتصل بالمكتبة ليسألهم: لماذا فتحتم فرعا جديدا في مصر الجديدة ولم تفتحوا فرعا مماثلا في مصر القديمة؟ أنا متأكد أن أحدا منكم لم يفعلها.

مصر الجديدة بها حفل توقيع لسرير الرجل الإيطالي، والقديمة ليس بها، هل فكر أحدكم أن يذهب إلى السنترال ويرسل تلغرافا للرجل الإيطالي يسأله لماذا؟ أنا متأكد أن أحدا منكم لم يفعلها.

مصر الجديدة تنتظركم مع مكتبة ديوان بحضور الرجل الإيطالي في حفل توقيع غير مسبوق ولا ملحوق.. هل فكر أحدكم ان يخرج من بيته أو من عمله لركوب وسيلة مواصلات مناسبة لحضور حفل التوقيع؟ ربما

يوم الاثنين القادم 21 أبريل الجاري تقيم مكتبة ديوان بمصر الجديدة حفل توقيع لرواية "سرير الرجل الإيطالي" في الساعة السابعة مساء.

أراكم هناك

العنوان105 شارع ابو بكر الصديق - مصر الجديدة

تليفون 26908184

وبالتفصيل: شارع صلاح سالم الشهير، أسفل كوبري الجلاء.


هناك 6 تعليقات:

Kagahn يقول...

Attention! See Please Here

محمد صبحى يقول...

مش عارف ليه يامحمد مواعيدك مش ماشية معايا
هحاول أجى وأمرى لله
عندى إمتحان برودكشن تكنولوجى يوم الأربع
لو شيلت المادة دى ذنبى ف رقبتك

يلا نتقابل ف ديوان
سلام

JoJosho يقول...

See Please Here

سارورة يقول...

الف مليوووووووووووووووووووون مبرووووووووووك على الراوية ويارب عقبال الرواية ال 100

مروة ابوضيف يقول...

مبروك
:)

ميشيل حنا يقول...

معلش ما لحقتش الحفل، لكن الحقيقة استمتعت جدا بالرواية رغم التحفز المسبق بسبب بعض المقالات المعادية لها.
تهنئة من القلب وتحية عميقة لموهبتك.